إنطلاقة ورشة عمل البرامج البحثية لجامعات الوسط

بدأت بالامس بالقاعة الدولية بجامعة الجزيرة ورشة عمل البرامج البحثية التي تنفذها هيئة البحث العلمي والإبتكار بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي لجامعات الوسط الجزيرة التي تضم جامعة البطانة والمناقل والقرآن الكريم وتأصيل العلوم والقضارف وبخت الرضا وسنار بجانب جامعة الإمام المهدي .. وتشتمل الورشة على محاضرات حول إستراتيجية هيئة البحث العلمي والإبتكار وأولويات البحث العلمي وبرامج تمويل الشباب والمجموعات والكراسي والحاضنات البحثية علاوة على مراكز التميز البحثي وكيفية توفير التمويل والمرصد السوداني للعلوم والتكنولوجيا والإبتكار والنشر الإلكتروني ويشارك في تقديم الورشة بروفيسور أحمد حسن فحل المدير المكلف بهيئة البحث العلمي والابتكار ونائبه بروفيسور محمد محجوب حسن بالإضافة للدكتورة سحر مبارك بخيت .. من جانبه أعلن بروفيسور محمد طه يوسف مدير جامعة الجزيرة أن الورشة تعزز غايات رابطة جامعات الوسط في ظل الكثير من القضايا المشتركة والتباين في الإمكانيات والموارد البحثية وأعلن طه أن هذه الخطوة تستهدف صياغة إستراتيجية لدفع العمل المشترك إعتماداً على التشابه في القضايا التي تواجه الجامعات والسعي لتكامل الموارد البشرية والمادية لترقية العملية التعليمية وإمتدح مبادرة وجهود هيئة البحث العلمي والإبتكار وسعيها لرفع القدرات البحثية التي من شأنها تحقيق المواكبة للمتغيرات المتسارعة في هذا المجال .. وهنأ مدير جامعة الجزيرة الشعب السوداني برفع إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب قاطعاً بأن هذه الخطوة ستدعم جهود الإنفتاح على العالم الخارجي وتعظيم الإستفادة من إمكانياته البحثية وتوظيفها لتطوير القدرات في مجال البحث العلمي .. فيما أكد بروفيسور الفحل أن رابطة جامعات الوسط تجسد معنى الشراكات والعمل الجماعي المطلوب كقاعدة إنطلاق نحو تحقيق غايات البحث العلمي

اترك تعليقاً