خسائر العالم من الاحتباس الحرارى 70 تريليون دولار

سيكلف تغير المناخ ما يصل إلى 70 تريليون دولار أكثر مما تم حسابه سابقًا مع تداعيات ذوبان جليد القطب الشمالي.

ووفقا لما ذكره موقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فمع ارتفاع درجة حرارة القطب الشمالي، سيؤدي ذلك إلى ذوبان التربة الجليدية، مما ينتج عنه إطلاق المزيد من الكربون في الغلاف الجوي، كما يعكس فقدان الجليد والثلوج كمية أقل من أشعة الشمس إلى الفضاء، وتتحد هذه التأثيرات معًا لتفاقم الاحتباس الحرارى.

ويدعي الباحثون أنه يمكن التقليل إلى أدنى حد من تكاليف تغير المناخ، إذا تم الوفاء بالأهداف المناخية الأكثر طموحًا المنصوص عليها في اتفاقية باريس، فإنها ستنخفض إلى 25 تريليون دولار فقط.

احتباس حرارى

وتنجم التكاليف المذكورة عن التأثيرات الإضافية التي يتم التحكم فيها بدرجة الحرارة على الاقتصاد، والنظم الإيكولوجية العالمية، وصحة الإنسان، إلى جانب الآثار المتزايدة الناجمة عن ارتفاع مستويات البحر.

وتم تقدير تكاليف تغيرالمناخ باستخدام تقييم متكامل خاص أطلق عليه اسم PAGE-ICE، والذي تم بناء عليه تمثيل إحصائي بسيط للتغيرات المناخية المعقدة.

اترك تعليقاً