باحثون: حرية الفرد مرتبطة بقيم وثقافة المجتمع

أكد عدد من الباحثين بركائز المعرفة للدراسات والبحوث أن حرية الفرد مرتبطة بثقافة وقيم المجتمع، وأن الحرية الشخصية لابد أن تحكمها قوانين وتشريعات.
جاء ذلك في المنبر الفكري الأول حول “الحرية الشخصية بين التقييد والإطلاق” الذي نظمته ركائز المعرفة بمقرها اليوم بحضور المدير العام الأستاذ عباس هارون وإدارة الباحث البروفيسور الجيلي علي البشير.

وأوضح الباحث د. السر السيد علي؛ ضرورة التشريعات والقوانين التي تكفل الحرية الشخصية، ودعا الى بناء مجتمع يسود فيه التسامح والتعاون والمشاركة بما يلبي طموحاتهم وحقوقهم.
فيما أشار الباحث عمر الحاج الى أهمية التوعية والفهم للتراث والقيم في مجال حرية الرأي والتعبير، مؤكدا أن الإسلام كفل حرية الرأي.

وأكد الباحث د.ياسر القاضي؛ على إيجاد معيار وتشريع ينظم الحريات والسلوك وأن الحرية الشخصية لا تعني الفوضى.
ودعت الباحثة دكتورة ناهد عبد الفتاح بإعداد مناهج تعليمية مشتملة على المعرفة والوعي للشباب في مجال الموروثات والقيم المجتمعية والإسلامية.
فيما أشار الباحث مجاهد عمر الى أن الحرية الشخصية لاتتعارض مع الثوابت المجتمعية وأن الإسلام كفل الحرية الشخصية وحرية الرأي.

وفي ذات الصدد أوضح الأستاذ عباس هارون المدير العام لركائز المعرفة أن القضايا الفكرية هي محور متجدد وله تحديات كبيرة تحتاج لنتاج فكري متصل ومستمر، وأن من ضمن خططهم لعام 2018م طرح قضايا الفكر وتشجيعها ومساهمة الباحثين فيها ووضع الحلول لها واستشراق المستقبل.

شاهد أيضاً

رئاسة الجمهورية تحتسب المشير سوار الذهب

تحتسب رئاسة الجمهورية عند الله تعالى للشعب السوداني وللأمة العربية والإسلامية ابناً من أبناء السودان …

البشير يؤكد اهتمام رئاسة الجمهورية بالتعليم

أكد المشير عمر البشير رئيس الجمهورية اهتمام رئاسة الجمهورية بالتعليم بكل مراحله المختلفة من أجل …

كبر يطلع على سير العمل بمفوضية الأراضي

إطلع الدكتور عثمان محمد يوسف كبر نائب رئيس الجمهورية على سير العمل وأنشطة المفوضية القومية …

اترك تعليقاً